Menu


سعودي اوتو

فيات كرايسلر تندمج مع رينو الفرنسية رسميًا

ما كان لا يزال شائعات بالأمس، أصبح اليوم حقيقة واقعة؛ حيث أعلنت شركة فيات كرايسلر للسيارات، اندماجها مع شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات، وإذا تمت الموافقة على ذلك من قبل السلطات اللازمة، فإن عملية الاندماج 50/50 هذه ستُكون على الفور، ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم، خلف مجموعة فولكس فاجن وتويوتا؛ بإجمالي مبيعات يصل إلى 8.7 مليون سيارة، وستدفع هذه الخطوة جنرال موتورز إلى المركز الرابع. تقول فيات كرايسلر كذلك، إن الاندماج سيخلق وجودًا قويًا في السوق في الفئات الرئيسية، وقطاعات السيارات المختلفة، وتحديدًا تغطية منطقة السيارات الأكثر فخامة إلى السيارات الأكثر انتشارًا، بالإضافة إلى ما مجموعه 5.6 مليار دولار (21 مليار ريال) في الإدخال السنوي كفائدة أخرى، وعلاوة على ذلك، لن يتم إغلاق أي مصانع. وقد تم أيضًا تعزيز قرار الدمج، من خلال الحاجة إلى اتخاذ قرار جريء للحد من الانتهازية، التي أحدثها تحول صناعة السيارات في مجالات مثل الاتصالات والكهرباء، والقيادة الذاتية على نطاق واسع، فبعد دفع توزيعات أرباح قدرها 2.5 مليار يورو (10.5 مليار ريال سعودي)، ستحصل كل شركة صناعة سيارات على 50% من الكيان المجمع في الأسهم الجديدة، ولن يكون الاندماج بين شركة فيات كرايسلر ورينو فحسب، بل أيضًا التحالف الأخير، الذي يضم شركاء رينو السابقين، نيسان وميتسوبيشي. وفي حين أن هذا التحالف كان بالفعل الأكبر في العالم؛ حيث ينتج أكثر من 15 مليون سيارة سنويًا، إلا أن التضافر الناجم عن اندماج شركة فيات كرايسلر ومجموعة رينو، الذي يتوقع أن تنضم إليهما نيسان وميتسوبيشي بصفتهما أعضاء في التحالف، سيسمح هذا الاندماج لكل شركة صناعة سيارات بالتنافس في الأسواق، التي لم تصل إليها من قبل من تلقاء نفسها؛ حيث ستتم الآن تغطية جميع القطاعات الرئيسية، من السيارات الرئيسية إلى الفاخرة.

تجربة بي إم دبليو الفئة الثامنة كابريوليه 2019 مع بكر أزهر

أطلت BMW الفئة الثامنة كشف؛ كبديل لطراز الفئة السادسة كشف، الذي تم وقف إنتاجه كموديل لعام 2019.. سيارة الفئة الثامنة التي هي بالأصل كوبيه، تمثل الفئة الأعلى من حيث تجهيزات الترف والتطور التقني الهائل، ما جعل ظهورها بمعرض لوس أنجلوس الأخير، مفاجأة مثيرة بالنسبة لكثيرين. النظر إلى سيارة الفئة الثامنة الكشف من BMW، يحقق لصاحبه متعة خاصة بالوقوف أمام سيارة ذات أربعة مقاعد فسيحة، وهيئة تصميمية تتجلى فيها روح الكوبيه الأصلية، وبنفس خطوط التصميم الدائرية الناعمة، السيارة تبدو منخفضة من الأمام كسمة أساسية للسيارات الرياضية السلسة الأداء وذات الخطوط الانسيابية الرشيقة، وتتألق الفئة الثامنة كشف بسقفها القماشي، الذي يمكن التحكم به بإنزاله أو عودته عند 15 ثانية فقط؛ حتى لو كانت سرعة السيارة 50 كلم / ساعة. تتسق تفاصيل المقصورة الداخلية للسيارة الكشف، مع تفاصيل الكوبيه التي بُنيت على أساسها، مع إضافة ضوابط جديدة للسقف وفتحات تهوية على مساند رأس المقاعد الأمامية؛ لتدفئة أو تبريد العنق، على الرغم من أن مساحة التخزين انخفضت في الكشف إلى 400 لتر. المقاعد الخلفية القابلة للطي، تساعد على توسيع المساحة الى حد ما، ومن المزايا الداخلية مقود M رياضي، ومقاعد رياضية كذلك بخاصية التدفئة أو التبريد، ونظام أوديو فاخر من طراز Harman Kardon بـ12 مكبر صوت، وشاشة عرض رأسية، ولوحة عدادات 12.3 بوصة، وأخرى للمعلومات الترفيهية بطول 10.25 بوصات. وستطرح بي إم دبليو الفئة الثامنة كشف في أسواق الخليج بنفس محركات الـ850i xDrive مثلها مثل الكوبيه، محرك V8 سعة 4.4 لتر مزدوج الشاحن التوربيني، يعطي قوة 530 حصان، وعزم دوران 750 نيوتن-متر، ويرتبط المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات، مع نظام دفع على كل العجلات.  

الكشف رسميًا عن بي أم دبليو الفئة الأولى 2020 الجديدة

يميل صانعو السيارات إلى استخدام مصطلح « جديد تمامًا» عندما تتلقى سيارة ظهورها الرسمي الأول، وفي حين أنه ليس صحيحًا تمامًا في معظم الحالات، إلا أن هذه السيارة استثناء، فقد تم تطوير الجيل الثالث من BMW الفئة الأولى من الألف إلى الياء؛ حيث تختلف بشكل كبير مقارنة بسابقتها، نتيجة التحول من تصميم الدفع الخلفي التقليدي إلى إعداد الدفع على جميع العجلات، فإنه أبعد ما يكون عن الطراز الأول من BMW الذي يرسل قوة المحرك إلى العجلات الأمامية. وعلى عكس اتجاه صناعة السيارات لجعل السيارات أكبر مع كل جيل جديد، فإن هذه السيارة الجديدة هي في الواقع أقصر بـ 5 ملم، بطول 4319 ملم، كما زاد العرض بمقدار 34 ملم، ويبلغ قياسه الآن 1799 ملم، وازداد الارتفاع بمقدار 13 ملم إلى 1434 ملم، وفيما يتعلق بقاعدة العجلات، فقد تم تقصيرها بـ 20 ملم، فأصبحت 2670 ملم. تُظهر لوحة القيادة تخطيطًا مألوفًا في العديد من منتجات BMW الحديثة، وتتضمن شاشة لمس قياسية قياس 8.8 بوصة لنظام ترفيهي يتميز بدعم عناصر التحكم بالإيماءات، وفي الإصدارات عالية المواصفات، يبلغ قياس شاشة عرض النظام الترفيهي 10.25 بوصة ويكمله مجموعة أجهزة رقمية بالكامل من نفس الحجم. ستتوافر الفئة الأولى بزوج من محركات البنزين وثلاثة محركات ديزل، يتصدرها محرك 2.0 لتر الموجود الآن في M135i xDrive، وهو أقوى محرك من أربع أسطوانات من الشركة والذي ينتج قوة قدرها 302 حصان و450 نيوتن.متر من عزم الدوران، وكما هو الحال في X2 M35i ذات نظام الدفع الكلي، فإنه متصل بناقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات، ويمكن أن تتسارع الهاتشباك من 0 إلى 100 كلم/سا في 4.8 ثانية، واعتبارًا من نوفمبر، سيتم تقديم M135i بشكل اختياري مع حزمة M بيرفورمانس والتي ستحذف عُشر ثانية من وقت التسارع، وكما هو متوقع سيتم تحديد السرعة القصوى إلكترونيًا على 250 كلم/سا.

أودي ستخفض 9,500 وظيفة في ألمانيا بحلول عام 2025 لهذا السبب

تهدف شركة أودي إلى إعادة الهيكلة والانتقال إلى إنتاج السيارات الكهربائية، وقد يؤدي ذلك إلى تقليل ما يصل إلى 15% من القوى العاملة الألمانية، مع استهداف زيادة في الأرباح بحوالي 6.6 مليار دولار (24.75 مليار ريال). أرسلت العلامة التجارية الألمانية بيانًا رسميًّا يؤكد أن 9,500 وظيفة سيتم تخفيضها بحلول عام 2025، لكن في الوقت نفسه، ستتم إتاحة 2,000 وظيفة جديدة لمتخصصي التنقل والكهرباء، وذلك وفقًا لتقرير Autonews Europe. وسيحدث هذا التخفيض في الوظائف من خلال «برنامج التقاعد المبكر الجذاب» الجديد من الشركة، وجدير بالذكر أن أودي تقوم أيضًا بتمديد ضمان التوظيف لقوتها العاملة حتى نهاية عام 2029، باستثناء عمليات الإنهاء لأسباب تشغيلية حتى 31 ديسمبر من العام المذكور. ستقوم شركة أودي بالكشف عن خمسة طرازات كهربائية بالكامل وسبع سيارات هجينة تعمل بالكهرباء في العامين المقبلين، وبحلول عام 2025، ستتألف تشكيلة أودي من أكثر من 30 سيارة مكهربة. أما بالنسبة لمصانع إنجولشتات ونيكارسولم، فستبلغ السعة السنوية للمصنع الأول 450,000 سيارة، في حين أن الأخير سينتج 225,000 سيارة، وفي المستقبل، سيتمكن كلا المصنعين من تصنيع سيارات كهربائية مع إنتاج مصنع نيكارسولم سيارات أودي e-tron الكهربائية بالكامل في العام المقبل.

تعديل ألماني يعطي دودج تشالنجر قوة خرافية

لقد اعتدنا على رؤية بعض الإبداعات المذهلة والغريبة أحيانًا من شركات تعديل السيارات الألمانية المختلفة، وينصب تركيز هذه الجهود عادة على شيء ما من شركة صناعة السيارات الألمانية، ولا سيما بورشة أو أودي أوBMW؛ ولكن شركة GeigerCars مختلفة بعض الشيء؛ لأن هذه الشركة تحب ترقية السيارات الأمريكية، وأحدث مشاريعها هي دودج تشالنجر SRT هيلكات المسمى Cerberus. تنتج سيارة هيلكات 2019 بالفعل ما لا يقل عن 717 حصان، ومع ذلك، تعتقد شركة GeigerCars أن هناك مجالًا للتحسين، وليس فقط لقوة 840 حصان التي تنتجها شركة ديمون محدودة الإنتاج، وقام هؤلاء العلماء الألمان بجعل سيارة العضلات الوحشية تنتج ما لا يقل عن 890 حصان و1,018 نيوتن. متر من عزم الدوران، وتأتي هذه الزيادة من خلال التغييرات التي طرأت على تشالنجر الفائقة، والذي تتم إدارته بواسطة محرك محدث للحفاظ على جميع المكونات الأخرى؛ حيث أضافت الشركة أيضًا عمود دعامة beefier لتحسين التعامل مع القوة القصوى. في الخارج، يضيف GeigerCars مجموعة من جنوط Devil's Rim  التي تم إنشاؤها أصلًا من أجل ديمون؛ ولكنها متوافرة لهيلكات هذه، وتحصل السيارة التي تمت ترقيتها أيضًا على تعديل واسع النطاق كما هو موضح في تشالنجرRedeye، كما حصلت السيارة أيضًا على خطوط كبيرة وجذابة للغاية في الخارج، ورسم مخيف إلى حد ما لكلب شيطاني على كلا الجانبين. وتدرج شركة GeigerCars سعر هذه السيارة الأمريكية المعدلة التي تم تعديلها في ألمانيا بمبلغ 129,000 يورو أي ما يعادل 542,000 ريال سعودي، على الرغم من أن هذا الوحش قد تم تعديله ليقدره الألمان؛ ولتحقيق هذه الغاية، لا يمكننا نقل هذه النصيحة إلا إلى الأشخاص الذين يختارونها من تلقاء أنفسهم، وسيتعين عليهم شراء الكثير من الإطارات للاستمتاع بها.

بكر أزهر يروي حكاية شركة إنفينيتي

إنفينيتي هي العلامة أو القسم الفاخر من شركة نيسان اليابانية؛ لكن ما لا يعلمه الكثيرون هو مدى أهمية وتأثير هذه العلامة على شركة نيسان أو صناعة السيارات اليابانية أو حتى عالم السيارات ككل. وفي الحلقة الثامنة من برنامج حكاية سيارة الموسم الثاني، سيروي لكم بكر أزهر حكاية شركة إنفينيتي وأهم المحطات في رحلتها الناجحة.

جيب واجونير تستعد للعودة بحلة جديدة بعد غياب طويل

سوف تعيد أخيرًا جيب تقديم سيارة SUV ثلاثية الصفوف إلى تشكيلة سياراتها في بعض الأسواق، من خلال السيارة المبنية على رام 1500، وذلك في حركة توسيع تشكيلتها التالية. الجدير بالذكر، أن سيارة واجونير المعاد طرحها مرة أخرى كطراز جيب، ستواجه منافسة قوية للغاية مع فورد إكسبيديشن وشيفروليه تاهو، وسيارات أخرى بثلاثة صفوف من المقاعد، مع قدرة على حمل ما يصل إلى ثمانية أشخاص. ومن المحتمل أن تستمد السيارة قوتها من مجموعة محركات رام 1500 الحالية، التي تتضمن محرك V6 سعة 3.6 لتر مع أو بدون نظام هجين بقدرة 48 فولت، بالإضافة إلى محرك V8 سعة 5.7 لتر، ويمكن تقديم نسخة هجينة بالقابس، ومن المتوقع أن يتم إنتاج نسخة أكبر تحمل اسم جراند واجونير، وذلك بعد فترة وجيزة من الكشف عن واجونير لمنافسة لينكولن نافيجيتور ولاند روفر رينج روفر. وفي النهاية، من المتوقع أن يتم الكشف عن سيارة جيب واجونير موديل عام 2021 بحلول منتصف عام 2020.

«شيفروليه كورفيت 2020» تظهر في السعودية لأول مرة

ضمن فعاليات موسم الرياض فاجأت شيفروليه جميع زوار معرض الرياض للسيارات بعرضها لكورفيت C8 الجديدة كليًّا لأول مرة في السعودية، بعد عرضها الاول في المنطقة بمعرض دبي للسيارات الشهر الماضي . سادت أجواء من الدهشة والذهول مع إعلان شفروليه لأول مرة بأن سيارة شفروليه كورفيت ستينجراي 2020 تتمتع بتسارع من الصفر إلى 100 كيلومتر في الساعة خلال أقل من ثلاث ثوانٍ عندما تكون مزودة بحزمة الأداء Z51 واليوم، تؤكد العلامة التجارية أن هذه السيارة الرياضية الفائقة يمكن أن تصل إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في 2.9 ثانية، وأن تقطع مسافة ربع ميل في 11.2 ثانية بسرعة 121 ميلًا في الساعة (195 كيلومترًا في الساعة)، عندما تكون مزودة بحزمة الأداء Z51. تم تزويد سيارة ستينجراي 2020 بمحرك شفروليه الجديد من الجيل القادم  V8 LT2  ذي الكتلة الصغيرة سعة 6.2 لتر، وهو المحرك الوحيد بنظام التنفس الطبيعي ضمن فئة محركاتV8 ، ويولد هذا المحرك وفق جمعية مهندسي السيارات، أكبر قوة حصانية وعزم دوران لأي سيارة عامة من طراز كورفيت مع 495 حصانًا و637 نيوتن للمتر من عزم الدوران، عندما يكون مقترنًا بعادم تعزيز الأداء.

بكر أزهر ويوم مع سيارات هيونداي

يعود إليكم بكر أزهر في حلقة خاصة من سعودي أوتو لايف من مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وبحضور وكلاء هيونداي في المملكة في برنامج يوم مع هيونداي، الذي تقيمه الشركة سنويًا لتعزيز علاقتها مع الإعلاميين، إضافة إلى توفير كل سيارات هيونداي لتجربتها.

لامبورجيني لامبو V12 فيجن GT.. من العالم الافتراضي إلى أرض الواقع

كشفت لامبورجيني مؤخرًا في بطولة جران توريزمو المعتمدة من FIA في مونت كارلو، عن سيارة لامبورجيني لامبو V12 فيجن جراند توريزمو الاختبارية التي تم التشويق لها في وقت سابق من هذا الأسبوع، ويوجد النموذج الأولي المعروض في الواقع بمقعد فردي فعلي، وستكون متاحة للاعبين في لعبة جران توريزمو لبلايستيشن 4 ابتداءً من ربيع العام المقبل. مثلما اعتدنا من سيارات فيجن جراند توريزمو الاختبارية السابقة من شركات مثل جاكوار وبوجاتي وهيونداي وزاجاتو وغيرها الكثير، فيمكن وصف تصميم أحدث سيارات لامبورجيني الخارقة بأنها سيارة دراماتيكية، ومن الصعب جدًا تحديد أي مكون خارجي للسيارة يعمل كسقف وأيها يعمل كباب، لكنها تبدو متناسقة ومريحة للغاية للعين. من جانبه قال مدير مركز التصميم في لامبورجيني ميتجا بوركيرت: «تم تصميم لامبورجيني لامبو V12 فيجن جراند توريزمو لتكون أفضل سيارة افتراضية على الإطلاق لجميع اللاعبين الشباب والمعجبين الذين يحبون علامتنا التجارية، وهي فرصة عبقرية لمصممينا الموهوبين للتعبير عن أنفسهم بشكل كامل وتخيل سيارة ليست فقط رائعة وقيادتها لا تصدق، لكنها تعكس أيضًا التزام مركز التصميم بتطوير تقنيات مبتكرة مثل النظام الهجين». ستستمد سيارة لامبورجيني لامبو V12 فيجن جراند توريزمو قوتها من نفس مجموعة توليد القوة المكهربة المستخدمة في سيان، ولم تكشف الشركة الإيطالية عن المزيد من التفاصيل التقنية حول أحدث سياراتها، لكنكم تتذكرون محرك سيان، وهو محرك V12 سعة 6.5 لتر بقوة 12 فولت مصحوب بنظام هجين متوسط القوة بجهد 48 فولت، ويبلغ قوتها الاجمالية 819 حصانًا ويمكنها التسارع من 0 إلى 100 كلم/ساعة في 2.8 ثانية فقط، وتحصل على سرعة قصوى محدودة إلكترونيًّا عند 350 كلم/ساعة. وفي النهاية، فيما يتعلق بالإمكانيات الديناميكية للسيارة الاختبارية الجديدة، فيجب علينا الانتظار حتى ظهور السيارة لأول مرة في لعبة جران توريزمو سبورت لمعرفة المزيد عنها.

هكذا احتفلت إنفينيتي بمرور 30 عامًا على تأسيسها

في حلقة خاصة من برنامج سعودي أوتو ننقل لكم احتفال شركة إنفينيتي بمناسبة مرور 30 عامًا على انطلاقها كعلامة سيارات فاخرة، كما يستعرض لكم بكر أزهر الإصدارات الخاصة التي تم إطلاقها بهذه المناسبة. شاهد الحلقة كاملة  

مرسيدس ستبدأ في تسليم AMG One الخارقة إلى العملاء في عام 2021

علمنا منذ مدة، أن مرسيدس قد تؤخِّر شحنات سيارتها AMG One الخارقة الأولى؛ بسبب التعقيدات التي واجهتها بسبب مجموعة نقل الحركة المستمدة من سيارات الفورمولا 1، وها هي الشركة للمرة الأولى تؤكِّد ذلك رسميًا؛ حيث قال مايكل نولر رئيس إدارة المنتجات في مرسيدس AMG، أثناء حديثه معRoad & Track حول السيارة الخارقة القادمة، أن الشركة أبلغت العملاء بالفعل بتأخيرها في تسليم الشحنات الأولى من AMG One؛ لتبدأ في عام 2021. قال مايكل: «عندما تجعل تقنيات الفورمولا 1 قانونية، سيتعين عليك إجراء العديد من التعديلات عليها، ولقد واجهنا بعض التحديات، لكننا وصلنا الآن إلى نقطة تحول»، وتضمَّنت هذه التحديات على ما يبدو تلبية متطلبات الانبعاثات. من جانبه قال توبياس مويرز، رئيس AMG أنه في الفورمولا 1 لا أحد يهتم بالانبعاثات، ولكن إذا أردت جعلها قانونية على الطرق، فيجب تلبية لوائح الانبعاثات، وسيكون ذلك بجعل المحرك مستقرًا وسليمًا، وإذا كان الأمر غير مستقر، فالانبعاثات ستكون غير مستقرة، واعترف نولر الآن أيضًا بأن تلبية لوائح الانبعاثات أمر صعب للغاية. ستحصل سيارة مرسيدس AMG One القادمة على قوتها من مجموعة نقل الحركة في سيارة F1 2017، وهي عبارة عن محرك V6 سعة 1.6 لتر، وستستخدم السيارة نفس الشاحن التوربو الكهربائي، والمحرك الكهربائي  MGU-K والبطارية المبردة بالسوائل، مع مقعد لويس هاملتون الأحادي، ولكنها ستحصل على زوج إضافي من محركات MGU-K في المحور الأمامي لتوجيه القوة إلى العجلات كلها. وتشمل الاختلافات الأخرى، التي ستحصل عليها السيارة، أن عدد اللفات الأقصى سيكون 11.000 لفة في الدقيقة؛ بانخفاص عن F1 التي تحصل على 14.000 لفة في الدقيقة، ويُتوقع أن تكون القوة الاجمالية تتجاوز حاجز 1000 حصان، وستتسارع من 0 إلى 200 كلم/ساعة في أقل من ست ثوانٍ وبسرعة قصوى تتجاوز 350 كلم/ساعة.

قماش ألكانتارا النجم الأبرز في معرض لوس أنجلوس للسيارات 2019

هناك ظاهرة ملفتة في نسخة هذا العام من معرض لوس أنجلوس الدولي للسيارات، وهي انتشار قماش «ألكانتارا» في مقصورات السيارات الفاخرة. شركة ألكانتارا هي علامة إيطالية متخصصة في إنتاج مادة بديلة للقماش والجلد، والتي تتمتع بجودة عالية وقدرة تحمل كبيرة ومظهر أنيق؛ ما جعلها خيارًا أساسيًّا لأي شركة تبحث عن رفع مستوى الفخامة في سياراتها، وهذا ما رأيناه خلال فعاليات معرض لوس أنجيلوس في سيارات مثل فيات 500X سبورت وكارما SC2 ودودج تشالنجر إصدار 50th anniversary ولينكولن كونتينينتال 2020 إصدار Coach Door. فيات 500X سبورت تأتي 500X سبورت مع لمسات ألكانتارا باللون الأسود على بعض أجزاء عجلة القيادة من أجل إعطاء تماسك أكبر ليدي السائق، بالإضافة للمسات أخرى حول لوحة العدادات، وجدير بالذكر أن سيارة فيات 500X هي من أفضل السيارت مبيعًا ضمن فئتها في الأسواق الأوروبية. كارما SC2 خلال التدشين العالمي للسيارة الخارقة، سلطت الشركة الضوء على الاعتمادية الكبيرة لمادة ألكانتارا المستخدة في بعض أنحاء مقصورة كارما SC2، التي تعمل بمحرك كهربائي يدفعها للانطلاق من 0 إلى 96 كلم/ساعة خلال 1.9 ثانية فقط، مع مدى يبلغ 563 كلم في الشحنة الواحدة. دودج تشالنجر إصدار 50th anniversary احتفلت شركة دودج بمرور 50 عامًا على إطلاقها لأول موديل بمحرك V8، وبهذه المناسبة كشفت عن إصدار تشالنجر 50th anniversary المحدود، ومن التفاصيل المميزة في هذا الإصدار المقاعد الرياضية التي يغطي قماش ألكانتارا الجزء الوسطي منها، والتي توفر ميزة التدفئة والتهوية، كما تمت إضافة لمسات ألكانتارا على مساند اليد في الأبواب. لينكولن كونتيننتال 2020 إصدار Coach Door الميزة الأبرز في هذا الإصدار هي الأبواب التي تفتح بشكل عكسي، مما زاد من الطابع الفاخر لسيارة لينكولن كونتيننتال، لكن الشركة الأمريكية أرادت مواصلة الفخامة في الداخل، لذا استخدمت مادة ألكانتارا؛ لتغطية سقف المقصورة. جدير بالذكر أعزاءنا المتابعين أن قماش ألكانتارا تم استخدامه كذلك في العديد من السيارات الجديدة التابعة لمختلف الشركات خلال معرض لوس أنجلوس، مثل ألفا روميو وأستون مارتن وأودي وفورد وإنفينيتي وبورشه ولكزس.

تعديل يخطف الأنفاس على رينج روفر سبورت SVR

لطالما عوَّدتنا شركة Kahn على تعديل مختلف طرازات رينج روفر، واليوم سنعرفكم على سيارة معدلة جديدة في غاية الروعة، وهي رينج روفر سبورت SVR Pace Car، التي ستأتي حصرًا باللون الأبيض اللؤلؤي. كلمة السر في هذه السيارة المعدلة، هي ألياف الكاربون، فسيارة رينج روفر سبورت SVR، التي اختبرها زميلنا جميل أزهر سابقًا، حصلت على حزمة Pace Car الخارجية، والمكونة بالكامل من أجزاء مصنوعة باستخدام مادة ألياف الكاربون، كما تمت إضافة العديد من التعديلات المظهرية لزيادة الطابع الرياضي، بالإضافة لتحسينات كبيرة على صعيد الديناميكية الهوائية، ورغم أنها واضحة في الصور المرفقة، لكن Kahn أكَّدت أن التعديلات المذكورة ستكون أكثر وضوحًا عند رؤيتها على أرض الواقع. كما شملت التعديلات على الـSUV الرياضية، رفارف عجلات جديدة مع فتحات تهوية، وصدامين جديدين في الأمام والخلف، ومشتت هواء أمامي مصنوع من الكاربون. وكانت اللمسة الأخيرة في التعديلات، هي الطلاء الخارجي؛ حيث حصلت رينج روفر سبورت SVR على طلاء أبيض لؤلؤي تم وضعه على 3 مراحل، وبالطبع تم تزويد الإطارات بجنوط رياضية ضخمة. الجدير بالذكر أعزائنا المتابعين، أن رينج روفر سبورت SVR تستمد قوتها من محرك V8 سوبرتشارج سعة 5 لترات يعمل على البنزين، وتم تطويره ليولد قوة 575 حصانًا وعزم دوران 700 نيوتن-متر. ويسهم هذا التحديث، إلى جانب خفض وزن السيارة بواقع 26 كجم، في تحقيق تسارع من 0 إلى 100 كلم/ساعة خلال 4.5 ثانية مع سرعة قصوى تبلغ 283 كلم/ساعة. وبفضل هذا المحرك الخارق، سجلت رينج روفر سبورت SVR زمنًا قياسيًا غير رسمي قدره 9 دقائق و51 ثانية في صعود طريق جبل تيانمن، الذي يبلغ طوله 11.3 كم بمتوسط سرعة 68 كلم/ساعة، وبذلك حطمت الزمن القياسي السابق البالغ 10 دقائق و31 ثانية، الذي سجلته سيارة «فيراري 458 إيطاليا» الخارقة.

بورشه 911 توربو بقوة 1200 حصان تصبح الأسرع على الرمال

دخل زيف أيزنبرج، وهو صاحب رقم قياسي في سرعة الدراجات النارية، تاريخ السيارات في نهاية الأسبوع الماضي، من خلال تسجيل ما لا يقل عن ستة أرقام قياسية جديدة في Pendine Sands في جنوب ويلز، وصل أيزنبرج إلى سرعة 534 كلم/سا، وهي أسرع سرعة يتم تسجيلها على الإطلاق بواسطة سيارة، كما حطم الرقم القياسي لأسرع سيارة تقطع مسافة الربع ميل في اتجاه واحد، وميل في اتجاه واحد وميل في اتجاهين. وما هو أكثر من ذلك، مع هذه الأرقام الجديدة، أصبح أيزنبرج الآن الشخص الوحيد في التاريخ الذي حقق أكثر من 322 كلم/سا، على الدراجة والسيارة في Pendine، والشخص الوحيد في التاريخ الذي حقق رقماً قياسياً في سباق الدراجات والسيارات في بريطانيا. وسجل أيزنبرج أرقام السرعة هذه في سيارة بورشه 911 توربو MADMAX بقوة 1200 حصان، والتي تم تصميمها وإعدادها خصيصاً من قبل ES موتورز وفريق سباق MADMAX وهي قانونية تماماً. وتحتوي السيارة على محرك سباق مخصص بسعة 4.1 لتر مع أذرع داخلية جديدة وعلبة تروس إلى جانب نظام وقود E85 مطور، وإعداد تبريد متطور لوقف انفجار المحرك، كما أن لديها ناقل حركة PDK مرقى، وتعليقًا معدلًا للسماح لها بالسير على الرمال. وقد قال: «بورشه تتصرف بشكل مختلف للغاية على الرمال مقارنة بمدرج المطار، فإن الرمال تخلف الكثير من المقاومة وانزلاق الإطارات، وفي النهاية، لا يمكننا سوى استخدام 850 حصانًا (1000 حصان في المحرك) لتجنب زيادة دوران العجلات، مقارنة بـ 533 حصانًا فقط لمحرك النسخة القياسية». يذكر أن الرقم القياسي الذي تم تسجيله في Pendine Sands كان في عام 1927 من قبل سير مالكوم كامبل والذي كان 281.3 كلم/سا، وهو رقم قياسي استمر لما يقرب من 90 عامًا، ولكنه تجاوز أيضاً رقمًا سابقًا سجله الممثل إدريس البا في عام 2015. رابط التغريدة

المزيد